منال والعائلة

6 ممارسات يومية تساعد رضيعك على التعلم

تبدأ مراحل التعلم والإدراك لدى الأطفال منذ الشهور الأولى، وقد يؤدي إهمال مهارات تعليم الأطفال في هذه السن قبل المدرسة إلى تأخر مستواهم التعليمي والإدراكي مقارنة بأقرانهم.

فيما يلي 6 ممارسات يومية تُساعِدك على تطوير مهارات طفلك التعليمية:

القليل من الجنون

6 ممارسات يومية تساعد رضيعك على التعلم -0

اللعب بشكل عام من العوامل الرئيسية في تنمية المهارات الاجتماعية لدى الأطفال، ولحسن الحظ يمكننا اللعب في أي مكان.

وضع لعبة على رأسِك أو الاختباء وراء يديكِ سيرسم البسمة على شفاه رضيعك وسينمي مهارات الملاحظة ومهارات التفاعل لديه.

استخدمي يديكِ

6 ممارسات يومية تساعد رضيعك على التعلم -1

الألعاب والأغاني المعتمدة على حركة اليدين في تجسيدها تساعد الأطفال على تعلم المهارات الأولية للتحدث وترتيب الكلمات، كقافية كلمات الأغاني مع حركة اليدين التي تمثلها ، مثل أغنية في البحر سمكة وتحريك يديكِ بنفس طريقة تحرك السمك.

الخروج

6 ممارسات يومية تساعد رضيعك على التعلم -2

فإحساس الهواء المنعش وملمس العشب تحت يديكِ لا يمكن الحصول عليه داخل المنزل، حتى وإن جرح طفلك نفسه إلا أنه سيتعلم البيئة من حوله وسيتلقى معلومات حسية عديدة من محيطه، وستلاحظين انبهاره بكل الأشياء من حوله.

دعيه يستخدم الشوكة والملعقة

6 ممارسات يومية تساعد رضيعك على التعلم -3

أثبتت الأبحاث أن الأطفال التي لا تلعب بالألعاب المكعبات قبل سن المدرسة تواجه العديد من المشكلات في كيفية الكتابة ومسك الأقلام أو المقصات.

الدراسة أرجعت هذا الأمر لضعف عضلات اليد بسبب عدم تمرينها أثناء الصغر عن طريق اللعب بالمكعبات وغيرها من الألعاب التي تحتاج إحكام قبضة اليد عليها، وأوصت الدراسة الأمهات بضرورة ترك الأطفال يستخدموا أدوات المائدة أثناء تناول الطعام لتدريب وتقوية عضلات اليد لديهم.

المحادثات أثناء الاستحمام

6 ممارسات يومية تساعد رضيعك على التعلم -4

من أفضل الأوقات للتحدث مع طفلك هي أثناء قيامك بتحميمه: حيث انك توليه 100% من اهتمامك للتأكد من عدم سقوطه في الماء.

وقد أثبتت الأبحاث أنه كلما تحدثتي أكثر لطفلك كلما زادت الحصيلة اللغوية لديه.

تحدثوا عن الأرقام

6 ممارسات يومية تساعد رضيعك على التعلم -5

معرفة الفرق بين “واحد” و”اثنين” من أساسيات فهم الأرقام، فمن الضروري تعليم طفلك الرقمين واحد واثنين في نفس الوقت كيف يتعرف على الفرق بينهم ويستوعب أن هناك اختلاف بين كمية كل منهما.

فيمكنك مثلا عند تعليم طفلك أن تقومي بالإشارة إلى كوب ونطق الرقم “واحد” ثم الإشارة إلى كوبين ونطق الرقم “اثنين”، ومن الطبيعي في هذه المرحلة أن يطلق الطفل رقم ” اثنين” على أي كمية أكبر من الواحد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى