كيف تصنع ؟

ما الفرق بين ماء الزهر وماء الورد؟!

لا يميّز الكثير من الناس بين ماء الورد وماء الزهر، ويعتقدون بأنّه المادة أو التركيبة نفسها، وهذا الاعتقاد غير صحيح، وهناك فرق بين كل منهم تعرفي عليه من خلال السطور التالية:

ماء الزهر:

ماء الزهر لونه مائل إلى الإصفرار، ويستخرج من عملية تقطير زهرة ثمرة النارنج، وهي زهرة من الحمضيات تشبه البرتقال، ولكن طعمها به بعض المرارة.

فوائد ماء الزهر:

1- معطر لمياه الاستحمام، بحيث يمنح الجسم شعوراً كبيراً بالراحة والاسترخاء.

2- مفيد جداً للبشرة، بحيث يساعد على تنعيمها ويخلصها من كثير من المشاكل مثل الحبوب أو البثور.

3- يخلص الجسم من العديد من المشاكل الصحيّة، وتحديداً المتعلقة بالجهاز الهضمي، مثل المغص وآلام المعدة وتشنجاتها، ويطرد الغازات، ويمكن استخدامه للأطفال وكبار السن.

4- وللعلاج بالروائح العطرية يتم إستخدام زيت زهرة النارنج بسبب فوائده التي ترفع الروح المعنوية وتقلل التوتر والقلق.

ماء الورد:

يتم استخراجه من مجموعة كبيرة من الورود الطبيعية، ويحتوي على كمية من المياه المقطرة والزيوت، وعلى الرغم من استغراق عملية تصنيعه وقتاً طويلاً، إلا أنّه يحتفظ بصفاته وفوائده لأكبر مدة زمنية

فوائد ماء الورد:

1- يستخدم للعناية بالبشرة، لأنّه يحتوي على مجموعة كبيرة من المواد التي تمتلك خصائص مضادة للالتهابات، وبالتالي يساعد على تنظيفها من الشوائب وآثار المكياج، وإكسابها مزيداً من النضارة واللمعان.

2- يدخل في صناعة غسول الشعر ويكسبه لمعاناً ورائحة قوية ومميزة.

3- يدخل في علاج الكثير من المشاكل المتعلقة بالعيون، وكذلك الأسنان كالالتهابات المختلفة.

4- يستخدمه كثيرٌ من الناس لإعطاء المشروبات طعماً ومذاقاً رائعاً، مثل الشاي مع إضافة كمية قليلة من عصير الليمون.

5- يدخل في صناعة الكثير من المعجنات والحلويات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى